مديرية بلدية الناصريةللاعلان هنا


‎- الصمت زين - /‎بقلم - صادق الصافي

Thu, 28 Mar 2019 الساعة : 22:42

‎  عنوان المقالة -القصير في محتواه, البليغ في معناه مأخوذ من اقوال مأثورة للأمام الحسن بن علي - عليه السلام-
‎وهومستمد من تراثنا العربي الانساني الغني بالعبر الرائعة النافعة عن أهمية السلوك في الكلام, فكلام الانسان ميزان عقله .؟ 
‎اعتبرالاصمعي- اول العلم الصمت, الثاني الاستماع, الثالث الحفظ, الرابع العمل,الخامس نشره-
‎اما القديس الروماني ارسانيوس- معلم اولاد الملوك وكان مؤمنا مسيحيا ذكيا غزير العلم والادب-يقول -كثيرا ما تكلمت فندمت,واما عن سكوتي فما ندمت.
‎ومن الآداب الاوربية يذكرنا وليم شكسبير بمقولته الشهيرة-هناك كلام لايقول شئ,وهناك صمت يقول كل شئ. 
‎اعتبراتقان الصمت فن عظيم,واطلقوا عليه لغة العظماء,واعتبروه ارقى وسيلة للتعبير وفائدة مرتبة اكثر ثراءا لسماع صدى افكارك ومشاعرك عند العزلة ,وعدوها اقوى من اي كلام, والصديق الذي لايخون . 
‎ قال مولانا-جلال الدين الرومي-عن الصمت-انه- ثمة صوت لايستخدم الكلمات...فانصتوا له.؟ 
‎الصمت ايضا دليل الاصغاء الجيد الملتزم الذي يصنع العقل ويورث الحكمة,ويحفظ الاسرار من التناثر-داخل وعاء النفس- في زمن كثرت فيه الثرثرة واساءة الفهم في آراء الاخرين وحتى الاساءة في فهم -الصمت-.؟ فالعمل وقضاء الحاجات الانسانية المطلوبة بالصمت دليل ذكاء ونجاح . 
‎وللصمت مواسمه أيضا,صمت بلغة الحزن غالبا.؟ وتبعا للموقف والزمان -الحزن-الفرح-التضحية -النجاح-الفشل- الابداع -وغيرها. 
‎وفيه من التجاهل عندما لايعجبك الرد,اوعندما تخيب الظنون. 
‎معظم الحكماء فضلوا الصمت فاتفقوا على القول- بان-كثرة الكلام لا تخلو من معصية-.؟ 
‎و ذكر المفكر لوروا برونلو- بان هناك لحظات يكون فيها الصمت اعلى صوتا من الكلام- 
‎فالكلام عند الناس لايستقر على مقام, حيث لا ميزان ولا قرار,وكما ورد في الامثال الشعبية-كل من عاجبه عقله- او كل شخص عاجبته نفسه-.؟
‎أذايصعب ايجاد مقياس ثابت لعقل المثقف والتمييز الحقيقي عن ما يطرحه الجاهل او المجنون او خطاب رجل دين او اخر عنصري اوغيره .؟ 
‎كيف تستطيع تفضيل وتمييزالامكانيات الفكرية الراقية وتعزلها عن الافكار الهدامة المريضة الموتوره.؟ 
‎ في ظل هذه الفوضى و الصخب والارتباك الثقافي السياسي التي تعيشها بلداننا العربية-خاصة- للاسف؟ 
‎كيف تجادل في الثقافة مع الاحمق فيصعب التمييز فتكون بذلك جاهلا- مع كراهية السكوت عن الحق-.؟
‎قال نزار قباني - 
‎في بلاد يغتال فيها المفكرون,ويكفرالكاتب وتحرق الكتب,في مجتمعات ترفض الآخر وتفرض الصمت على الافواه والحجر على الافكار وتكفر اي سؤال
‎و صدق الشاعر ابو العتاهية حين قال - 
‎الصمت زين والسكوت سلامة
‎فاذا نطقت فلا تكن مهذارا
‎ولئن ندمت على سكوتك مرة
‎فلقد ندمت على الكلام مرارا  

Share |
غرفة تجارة الناصرية