خلال تخرج دفعة من الشباب في دورة التطبيقات المحاسبية في استخدام الحاسوب رزاق كشيش يدعو وزارة الشؤون الاجتماعية بتفعيل قانون الضمان ..والدكتور عبد الهادي ألركابي بكى على شريحة الخريجين


ل قانون الضمان ..والدكتور عبد الهادي ألركابي بكى  على شريحة الخريجين
ضمان ..والدكتور عبد الهادي ألركابي بكى  على شريحة الخريجين
ى  على شريحة الخريجين
بي بكى  على شريحة الخريجين
ضمان ..والدكتور عبد الهادي ألركابي بكى  على شريحة الخريجين
يحة الخريجين
لضمان ..والدادي ألركابي بكى  على شريحة الخريجين
ماعية بتفعيل قانون الضمان ..والدكتور عبد الهادي ألركابي بكى  على شريحة الخريجين
فعيل قانون الضمان ..والدكتور عبد الهادي ألركابي بكى  على شريحة الخريجين
شج الضمان ..والدكتور عبد الهادي ألركابي بكى  على شريحة الخريجين

 كتب / فوزي التميمي

تخرج 29 متدربا من خريجي الكليات والمعاهد خلال دورة التطبيقات المحاسبية في استخدام الحاسوب الذي نظمتها مركز تطوير المشاريع الذي يدير برنامج الأمم المتحدة للتنمية الصناعية اليونيدو في ذي قار وبالتعاون مع غرفة تجارة الناصرية وذلك انطلاقا من مقررات المجلس الاقتصادي الأول الذي عقدته غرفة التجارة العام الفائت  واستمرت 6 أيام  

 

وجرى احتفال استهل بكلمة النائب الأول لرئيس الغرفة غالب جواد المكصوصي رحب فيها بالحضور وقال ان الغرفة على استعداد ان تكون عونا وسندا مع منظمة اليونيدو من اجل ايجاد فرص عمل للخريجين من المتدربين الذين نهلوا دروسا في التطبيقات المحاسبية ومهارات الاتصال تحت إشراف محاضرين أكفاء ..موكدا على ان المتدربين ينتظرون ان يوخذوا دورهم المنشود بالعمل في الموسسات الاقتصادية اذ ينبغي ان يكون للقطاع الخاص في ذي قار دور مهم في احتضان هولاء الخريجين   

وبعد هذه الكلمة الارتجالية جاء دور المسئول المحلي مدير دائرة نقل الصلاحيات ومستشار محافظ ذي قار رزاق كشيش الذي أثنى على جهود غرفة التجارة ومنظمة اليونيدو وطالب في الوقت نفسه الحكومة العراقية ووزارة العمل والشؤون الاجتماعية بتفعيل قانون حقوق العمال موكدا أن القانون أذا ما اقر يشجع على هجرة عكسية من القطاع العام الى القطاع الخاص لما له من ضمان للحقوق والامتيازات ..

ومن جانبه اعتلى المنصة الدكتور عبد الهادي الركابي المنسق الوطني لمنظمة اليونيدو في العراق الذي تحدث بصراحة عن عدم الاهتمام بشريحة الخريجين من الكليات والمعاهد وأعرب عن شديد اسفه لعدم ايجاد فرص عمل لهم مما جعله يبكي ويوكد انه سيتم التركيز حاليا على مجالين حيويين الأول على القطاع الخاص من خلال تطوير قدراته وتشجيع شراكاته الاجنبية ومشاركته في المعارض والمؤتمرات الدولية مشيرا الى المجال الثاني هو على شريحة الشباب خريجي الكليات والمعاهد العاطلين من خلال تزويدهم بالمهارات والقدرات التي تعزز فرص حصولهم على عمل او وظيفة

كما نوه على ان مركز تطوير المشاريع الذي يدير البرنامج الاممي في ذي قار سيعمل جاهدا على ترويج وتشجيع وتطبيق قانون العمل من اجل صيانة وضمان حقوق العاملين في القطاع الخاص

وفي كلمة مقتضبة لنائب رئيس اتحاد المقاولين في ذي قار علي كاظم سلطان طالب فيها وزارة الشؤون والضمان الاجتماعي في ذي قار بتثقيف أعمال الضمان الاجتماعي وخاصة حقوق العمال في القطاع الخاص ..داعيا الى تفعيل قوانين الضمان للقطاع الخاص لكون مغيب حسب وصفه.

هذا وتم توزيع الشهادات على الخريجين

 

أضف تعليق

محتويات هذا الحقل سرية ولن تظهر للآخرين.